تابع إحصائيات فيروس كورونا لحظة بلحظة

توقيف متطرفين أجانب في ماليزيا

توقيف متطرفين أجانب في ماليزيا
توقيف متطرفين أجانب في ماليزيا

إشترك في خدمة واتساب

أوقفت الشرطة الماليزية 20 متشدداً أحدهم من مسؤولي تنظيم إندونيسي متطرف، فيما يشتبه في أن آخرين قاتلوا في جنوب الفيليبين الغارق في العنف، بحسب ما أعلنت السلطات اليوم (الجمعة).

وهذه آخر سلسلة من توقيفات طاولت متطرفين في ماليزيا وسط تصاعد المخاوف من توجه أنصار التنظيمات المتطرفة إلى جنوب شرقي آسيا بعد هزيمتهم في الشرق الأوسط. وتمت في عمليات دهم عبر البلاد بين نهاية تشرين الثاني (نوفمبر) ومنتصف كانون الأول (ديسمبر) 2017، بحسب بيان للشرطة.

وبين الموقوفين أحد مسؤولي تنظيم «جماعة أنصار الدولة» المتطرف، والذي تنسب إليه اعتداءات دامية أخيراً في ماليزيا. وتم توقيف هذا القيادي (24 عاماً) الذي لم تكشف الشرطة هويته، في ولاية جوهر جنوب البلاد.

وأوقف أيضاً فيليبيني خمسيني في كوالامبور اشتبه بتجنيده مسلحين لجماعة «أبو سياف» الفيليبينية. إضافة إلى فيليبينيين وماليزيين وإندونيسيين في جزيرة بورنيو للاشتباه في انضمامهم إلى مجموعات فيليبينية.

وتم اعتقال شخص من شمال أفريقيا لم تكشف هويته ولا بلده، في مطار كوالالمبور للاشتباه بكونه قاتل مع متشددين في الشرق الأوسط، بحسب الشرطة.

وتأتي هذه التوقيفات بعدما حاصر مئات المسلحين الموالين لتنظيم «الدولة الإسلامية» (داعش) مدينة ماراوي الفيليبنية التي استمرت المعارك فيها خمسة أشهر وأدت إلى مقتل أكثر من ألف شخص.

وأوقفت ماليزيا مئات من المشتبه فيهم في السنوات الأخيرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق عُمان ترحب باتفاق السلام بين البحرين وإسرائيل
التالى إيران تؤجل محاكمة راتكليف